عاشق الانمي
اهلا وسهلا بك زائرنا الكلريم اذا كانت هذه زيارتك الاولى للمنتدى فتفضل بالتسجيل لكي تكون احد اعضاء اسرة المنتدى او تفضل بزيارة القسم الذي تريد (تذكر زائرنا العزيز ان تسجيلك في المنتدى سوف يزيد من الاعضاء في المنتدى وسوف تزداد جهود الادارة في خدمة رواد المنتدى

عاشق الانمي

3asqanime.forumarabia.com
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول


   
    
  
    
  



شاطر | 
 

 الطفل والامراض

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
رنا الناصري
Admin
Admin
avatar





عدد المساهمات : 1635
تاريخ التسجيل : 09/11/2011

مُساهمةموضوع: الطفل والامراض   الجمعة يناير 20, 2012 11:38 am

خطوات عملية لصحة طفلك الرضيع

مع أن الأمهات حديثات العهد بالولادة قد لا يشغل بالهن سوى صحة أطفالهن
الرضع إلا أن البعض منهن قد يساورهن الشك في أنهن يؤدين واجبهن كاملا نحو
أطفالهن. وحتى تتأكدي من حسن رعايتك للطفل إليك ما يجب أن تفعليه ليكون
طفلك الرضيع في كامل صحته وعافيته.
‏* يجب ألا تقلقي بشأن حصول طفلك على ما يلزمه من الفيتامينات في الأشهر
الستة الأولى إذا كان يرضع من لبنك الطبيعي، أما بعد فطامه فتأكدي انه يحصل
على الفيتامينات من وجباته اليومية فاحرصي على أن يتناول الخضراوات
والفواكه المتنوعة ومنتجات الألبان المختلفة وان تقترن الأغذية المحتوية
على الحديد مثل السبانخ والأغذية المحتوية على فيتامين سي ليساعد على
امتصاص الحديد‏.
‏*‏ اشحني جسمه بالطاقة بحصوله على القدر الكافي من النوم فمعظم نموه يحدث
أثناء النوم كما آن جسمه يختزن معظم سعراته الحرارية التي يحصل عليها من
طعامه أثناء نومه ويحولها إلى طاقة‏،‏ فيما بعد ذلك يقوم جسمه بصنع كرات
الدم البيضاء لتقوية جهازه المناعي لمقاومة الأمراض، وعدد ساعات النوم التي
يجب أن ينامها الطفل خلال العام الأول من عمره هي‏14‏ ساعة يوميا‏.
‏*‏ يجب أن يعيش طفلك في مناخ صحي خال من الدخان والتلوث، وإذا لم يتحقق
ذلك فعليك بالخروج به إلى الهواء الطلق مرارا وتعريضه لأشعة الشمس والهواء
النقي‏.‏
‏*‏ حصني طفلك بالتطعيمات والأمصال الخاصة بكل مرحلة من سنه لوقايته من الأمراض التي يمكن أن تضعف صحته واستعيني بالطبيب لإرشادك.‏
‏*‏ يحتاج طفلك إلى الحركة لتقوية عضلاته فضعيه على بطانية ليتقلب ولتنمو
عظامه نموا سليما ويستطيع أن يسيطر على اتزانه فيتمكن من الجلوس والحبو
والمشي وحتى تقلل الحركة من احتمال إصابته بزيادة الوزن أو السمنة‏.
*وأخيرا تقول الدراسات الطبية إن للحب نصيبا في مساعدة طفلك على النمو
فلمسات الأم الحانية تشعره بالأمان وتشحذ ثقته بنفسه كما أن للمسات الأم
فوائد صحية أيضا حيث أن عمل مساج للطفل تشعره بالاسترخاء وتقوي جهازه
المناعي وتقوي الدورة الدموية وتقوي عضلاته‏

***

من اسباب الضعف اللغوي عند الأطفال:~
كثير من الاهل يشكون من الضعف اللغوى عند اطفالهم .. ويتسائلون عن كيفية التعامل مع هذه المشكلة.
لكى يتعلم الطفل الكلام .. لا بد ان تكون اللغة المراد تعلمها متواجدة ( اى ان الطفل يسمعها دائما ) بالاضافة الى ان المراكز الحسية
فى الدماغ المسؤلة عن استقبال اللغة ، لا بد ان تكون سليمة .
من اسباب الضعف اللغوى عند الاطفال :
ا- التاخر التطورى للغة . Specific Developmental Disorder of Speech and
وينقسم الى عدة انواع:
- ضعف لغوى فى القدرة على الكلام ولكن القدرة على الفهم جيدة ( وهو الاكثر
شيوعاً) Expressive Disorder يتواجد بنسبة 3%الى 10% اكثر فى الاولاد من
البنات، والسبب الاساسى غير معروف.
- بالاضافة الى ضعف القدرة الكلامية يوجد ايضا ضعف لغوى فى استقبال الكلام وفهمه
[Mixed Receptive / Expressive Disorder
- ضعف فى مخارج بعض الحروف Phonological Disorder
ب-ضعف السمع.
ح-امراض طيف التوحد.
د-امراض التخلف العقلى.
تقيم الطفل ووضعه اللغوى والنفسى وايضا التشخيص المبكر مهم جدا فى اعطاء الطفل نتائج
مستقبلية جيدة …سواء كان ضعف فى السمع او توحد او حتى تاخر لغوى حيث من الضرورى
تهيئة الطفل لغويا قبل دخول المرحلة الابتدائية حتى لا تصبح معنوياته ضعيفة ويشعر انه اقل من اقرانه.
نصائح عامة:
- الحديث مع الطفل دوما من السنة الاولى من العمر فمن المهم تواجد اللغة على مسامع الطفل.
- تجنبى جلوس الطفل ضعيف اللغة مع المربية الاجنبية فترات طويلة فذلك يقلل من حصيلته اللغوية.
- رددى دوما مع طفلك اسماء الاشياء الموجودة فى البيت او فى الشارع.. استعينى بالكتب الملون
فهى تلفت النظر وتزيد حصيلته اللغوية.
- لا تتحدثى لطفلك بلغة الاطفال.. بل استعملى لغة سهلة بسيطة وجمل واضحة
- اجعلى طفلك يختلط مع الاطفال الاخرين اكبر وقت ممكن.
-الابتعاد عن النقد والاستهزاء بحديث الطفل مهما كانت درجة ضعفه وايضا حمايته من سخرية الاطفال
الاخرين.تعاونى مع المعلمة فى ذلك... ومع امهات الاطفال الذين يلعب معهم طفلك خارج نطاق المدرسة.
- لا تتركى الطفل فترة طويلة على التلفزيون صامتا يشاهد الرسوم المتحركة .. او اجلسى معه واشرحى
ما يحدث.
ـاحكى كل يوم قصة لطفلك..واجعليه يحاول ان يعيدها لك شجعيه وهو يحكى القصة وتفاعلى معها
اعيدا سويا نفس القصة كل يوم وجددى كل اسبوع قصة جديدة.
د. رابية ابراهيم حكيم
تخصص الطب النفسي للاطفال
عيادة الطب النفسي والارشادي للاطفال
ـ جدة ـ

*****



(( ''طفلك بعد الولادة ؟؟؟ ))
من الأخطاء الشائعة في هذه المرحلة (أي من الولادة وحتى عمر 4 أشهر) نذكر ما يلي:
1- إعطاء المولود حديثا الماء والسكر أو اليانسون أو ماء الزهر ممزوجا
بالماء وغيرها من السوائل في الأيام الأولى بعد الولادة, ظنا أن المولود
جائع لأن حليب الأم لم يدر بعد, وهذا خطأ كبير فكمية الحليب أي الصمغ تناسب
المولود تماما بشرط إرضاعه كلما شاء ذلك,
وإذ ذاك فهو لا يحتاج إلى أي شيء آخر.
2- إعطاء الرضيع الماء قبل أو بعد الرضاعة ظنا أنه عطش.
فالرضيع في هذه المرحلة لا يحتاج حتى إلى الماء, إذ أن حليب الأم يحتوي على
نسبة تفوق 80% من الماء, وهذا كاف للرضيع, على عكس حليب البقر الذي يحتوى
على مواد مذابة أكثر, وهو لذلك يتعب كلى الرضيع في محاولة دفع السموم
الناتجة عن عملية حرق وتحلل المواد
الغذائية.
3- إعطاء الطفل أغذية مكملة أو الزجاجة في المساء, وذلك لتفادي استيقاظه في
الليل, وهذا خطأ فادح. مضافا إلى أن الأغذية المكملة تتسبب بسوء الهضم
وسوء التغذية للرضيع قبل إكماله الشهر الرابع, فإن الطفل يحتاج إلى الرضاعة
في الليل, أقله في الفترة الأولى, ومع
مرور الوقت تقل دفعات استيقاظه في الليل تدريجيا, حتى يأتي وقت يستغني فيه الطفل عنها كليا فينام قرير العين حتى الصباح.
إعطاء الطفل الزجاجة ظنا من الأم أن حليبها خفيف, وأن طفلها جائع, وذلك لأن
الطفل لا ينفك يطلب الرضاعة (كل ساعة أو ساعتين مثلا) في الأيام الأولى.
هنا يجب الإيضاح أن الرغبة الدائمة في الرضاعة من الثدي في هذه الفترة هي
أمر بديهي, ولا علاقة لها بتوفر
الحليب لدى الأم, بل إن ذلك يعود لرغبة الطفل في أن يكون قريبا من أمه
جسديا بعدما انسلخ عنها. فجأة.. لم يعد يسمع دقات قلبها...!! فيرغب
بالاقتراب منها مرارا وتكرارا... ولذلك تنصح الأم, إذا كان وليدها كثير
البكاء والاضطراب, بأن تضع رأسه على صدرها قريبا
من قلبها, وهذا له تأثير السحر على المولود.. فسرعان ما ينام مطمئن البال
بعد سماعه نبضات قلب أمه (هذا بالطبع إذا لم يكن جائعا أو متسخا أو...).
ولهذا من المفيد جدا إرضاع المولود كلما أراد ذلك في الأيام الأولى, فهذا
أولا يساعد على إدرار الحليب من الثدي,
وثانيا وهو الأهم يهب الطفل الشعور بالأمن والأمان والاطمئنان الذي افتقده فجأة بعد خروجه من رحم أمه...
أظهرت دراسة علمية حديثة أجراها المعهد القومي لصحة الطفل والتنمية البشرية
في أمريكا أن الأطفال الذين يولدون ناقصي الوزن ويرضعون من أمهاتهم لمدة
لا تقل عن ستة أشهر يزداد نموهم العقلي والجسدي ويتفوقون على الأطفال الذين
تناولوا الألبان
الصناعية في نسبة الذكاء بإحدى عشرة نقطة‏ وذلك عند بلوغهم سن الخامسة‏.‏
كما أظهرت الدراسة التي نشرتها الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال أن
الرضاعة الطبيعية تقي الأم من أمراض خطيرة مثل سرطاني الرحم والثدي وتقوي
مناعة الطفل وتقلل من مخاطر إصابته بأمراض
الجهاز الهضمي والإسهال والتهابات المسالك البولية‏‏ وأمراض الحساسية‏
والجهاز التنفسي‏ والتهاب الشعب‏‏ كما تقلل من فرص إصابة الطفل بمرض السكر
أو بالسرطان‏ بالإضافة إلى أنها لا تسبب السمنة للأطفال‏.‏ وتقول مديرة
مركز الرضاعة الطبيعية بولاية إلينوي
الأمريكية:‏ إذا استطاعت الأم أن تصمد وتجتاز الأسابيع الأولى دون أن تتوقف
عن الرضاعة فإن الرضاعة ستصبح بالنسبة لها عادة طبيعية‏.‏ وإذا شعرت الأم
بآلام نتيجة قوة امتصاص طفلها للصدر فيمكنها تجنب ذلك بوضع إصبعها على شفته
السفلي لتوسيع المساحة التي يرضع
منها فيقل الألم‏ بالإضافة إلى استخدام الكريمات التي يصفها طبيبها
للمساعدة على التئام الجروح إذا تعرض الثديان إلى تشققات‏.‏ وتنصح الدكتور
‏جين هانينج الباحثة بجامعة كاليفورنيا الأمهات اللاتي يعانين تورم الصدر
نتيجة لتدفق اللبن بعدم القلق لأن ذلك لن
يستمر طويلاً حيث سيتعود جسم الأم على كمية اللبن اللازمة لتغذية الطفل‏‏
ولكن إذا كان تورم الصدر مؤلما فتنصح الباحثة بأخذ حمام ساخن لحث الصدر على
إفراز اللبن‏.‏ أما عن طريقة الرضاعة فتنصح مديرة مركز الرضاعة الطبيعية
بضرورة أن يرضع الطفل من الناحيتين‏.
ومن المعروف أن لبن الأم في أول الرضاعة يكون غنياً بالبروتينات ثم تزداد
دسامته مع نهاية الرضعة‏.‏ وقد يعاني الطفل الغازات أثناء الرضاعة لابتلاعه
الهواء مع لبن الأم أو لأن غذاء الأم يحتوي على أغذية لا تهضم بسهولة مثل
البصل والثوم والكرنب‏. وحل هذه
المشكلة يكون بوضع الطفل في وضع رأسي أثناء الرضاعة ليصل اللبن إلى حلقه
مباشرة‏.‏ وأخيراً ابتعدي عن المنبهات كالشاي والقهوة والكولا لأن الطفل لا
يستطيع التخلص من تأثيرها بسرعة مثل البالغين ويكفيك كوباً واحداً
يومياً‏.‏.
*
أهمية التغذية الصحيحة للطفل في سنواته الأولى

تكمن أهمية التغذية الصحيحة في السنوات الأولى من عمر الطفل في أنها تؤمن:
الرشد والنمو السليم الجسدي والعقلي.
الوقاية من الأمراض المختلفة.
اكتساب الطفل للعادات الغذائية السليمة.

1-التغذية والتطور والنمو:

يزيد طول الطفل بمعدل 25 -30 سم في عامه الأول، وهي أكبر نسبة زيادة في
الطول مقارنة بباقي سنوات عمره. وفي السنة الثانية يزداد طوله ما بين 13
و14 سم، أي تقريباً نصف مقدار الزيادة في السن الأولى. وتقل هذه النسبة
تدريجياً حتى تصبج في حدود 5-6 سم في السنة
الرابعة وما بعدها من سنوات إلى أن يصل الطفل إلى سن البلوغ حيث تتسارع نسبة النمو هذه مجدداً.

يتضاعف وزن الطفل لدى بلوغه الشهر الخامس، ويصبح ثلاثة أضعاف وزنه (حين
الولادة) عند بلوغه عامه الأول. فإذا كان وزن الطفل ثلاثة كيلو غرامات
مثلاً عند الولادة، فإن الوزن الطبيعي له عند بلوغه العام الأول هو تسعة
إلى عشرة يلو غرامات تقريباً.

هذا بالنسبة إلى النمو الجسدي، أما النمو العقلي فهو كذلك يبلغ أقصى سرته
في السنتين الأوليين من عمر الطفل، ويشير إلى ذلك زيادة محيط رأس الطفل في
هذه المرحلة.

يزيد محيط الرأس 12 -13 سم في السنة الأولى من عمر الطفل، وأغلبها أي
تقريباً 9 -10 سم في الأشهر الستى الأولى فالعقل في هذه المرحلة ينمو كماً
وكيفاً، كماً بزيادة حجمه وزيادة عدد الخلايا في المخ، وكيفاً (نوعياً)
بترقي عمل هذه الخلايا والأجزاء داخل المخ.

وكما أن زيادة محيط الرأس يد على زيادة حجم الدماغ وبمعنى آخر النمر الكمي
للدماغ، فإن تطور مراحل نمو الطفل العصبية والحركية تدل على تطور وترقي عمل
الدماغ كيفياً ونوعياً.

فالطفل يجلس وحده في حدود الشهر السادس، ويتلفظ بأولى كلماته (بابا،
ماما...) في الشهر الثامن، ويقف وحده في حدود الشهر التاسع ويخطو أولى
خطواته في الشهر العاشر... وهكذا.

من هنا نجد أن الرشد والنمو يبلغان أقصى سرعتهما في السنتين الأوليين من
عمر الطفل، وهذا يفسّر زيادة حاجات الجسم الغذائية في هذه المرحلة، فالغذاء
الذي قد يُشبع ويكفي الشخص البالغ، مؤكد أنه لا يكفي الطفل الذي ينمو بمثل
هذه السرعة، وهذا شيء بديهي. كذلك
فإن نوعية الغذاء مهمة كما الكمية، إذ يجب أن تحتوي على جميع العناصر
الضرورية كالبروتينات والفيتامينات والأملاح المعدنية الأساسية لبناء جسمٍ
سليم معافى...

***

ارشادات للتغلب على الآثار الجانبية للتطعيمات

تجنبي إطعام الطفل نصف ساعة بعد إعطاءه لشلل الأطفال . غالبا ما يصاحب
تطعيم الثلاثي حرارة ترتفع حتى (39 درجة) لمدة يوم أو يومين: استخدمي دواء
خافض للحرارة وزيدي كمية السوائل وخففي الملابس وبردي الغرفة .
قد يصاحب الثلاثي والثنائي والبنمو ألم بالساق شديد يمنع الطفل من المشي
يوم أو يومين : لا تقلقي ، ضعي كمادة باردة على موضع التطعيم .
أحيانا يصاحب تطعيم الحصبة وجدري الماء طفح أحمر صغير عابر على الجسم .
كثيرا ما يصاحب التطعيم ألم موضعي لمدة يومين استخدمي الكمادات الباردة .
يتبع تطعيم الدرن بعد شهر تقريبا قيح قد يستمر لعدة أسابيع: نظفي بالماء
المعقم وغطيه بضمادة ناشفة دون أي دواء مطهر. وسيترك أثرا دائما (ندبة) .
قد يترك التطعيم ورما موضعيا صغيرا لعدة أسابيع: لا تقلقي وسيختفي بعد ذلك



التقيؤ والاسهال عند الاطفال


التقيؤ والاسهال من الاعراض الشائعه لدى الاطفال, وسبب حدوثهما
في معظم الاحيان هو فيروس في القناة المعديه المعوية.وللأسف
لاتوجد أدويه خاصه بعلاج الالتهابات الفيروسيه. وتؤدي حالات التقيؤ
والاسهال الى فقد السوائل لدى الاطفال, مما يجعل اهم اوجه
معالجتها منع حدوث الجفاف في الجسم الذي يشكل خطوره خاصة
على الاطفال الصغار ,والذي من علاماته أن يصبح الطفل مضطربآ
ولك ايتها الام هذه التعليمات:

1- لاتعطي الطفل أية أدويه للأسهال والتقيؤ قبل استشارة الطبيب.

2- دعيالطفل يأخذ قسطآ من الراحة في السرير الى ان يشعر بتحسن
أو الى أن يتوقف الاسهال والتقيؤ.

3- قيسي درجة حرارة الطفل صباحآومساءكل 4ساعات خلال اليوم.

4-اغسلي يديك بعد تغيير الحفاضات وقبل لمس الطعام.عودي الطفل
على غسل يديه بعد استخدام دورة المياه وقبل الاكل أولمس الطعام.

5- يجب ايقاف الطعام والسوائل عن الطفل لمدة ساعة او ساعتين وبعد
هذه المدة يمكن اعطاؤه السوائل الخفيفة ولكن فقط
بمعدل ملعقتين صغيرتين الى ثلاث كل حوالي 20دقيقة .
ويتقبل جسم الطفل كميات قليلة من السوائل أفضل من
كميات كبيرة.وتشمل السوائل الخفيفة:
أ)الماء العذب ب) الشاي الخفيف مع السكر ج)عصير التفاح
د)المشروبات الغازيه الخاليه من الكحول ه)الجلو
و)مرق اللحم الخفيف ز)محلول بيديالايت ح)القاتوريد

6- لاتعطي الطفل الاطعمة التالية:
أ) منتجات الالبان مثل الحليب والايس كريم ب)اللحم
ج)الحمضيات مثل البرتقال والاناناس والقريب فروت
د) انواع العلاج المنزلي الشعبي.

7-بعد انتهاء 24ساعة من هذا النظام الغذائي المكون من
السوائل الخفيفه وبعد توقف الفيء يمكن اعطاء الطفل طعام
أخر مثل: أ)انواع الحساء من غير زبده ب)التفاح المطبوخ
ج) الموز ز)الخبز المحمص التوست ه)الرز الابيض
ر) الحبوب الجافه بدون حليب ح)البطاطس المسلوق
ط) اللبن الزبادي.ويجب عدم اعطاء الطفل الطعام
المتبل.

8- يجب استخدام حليب الاطفال مخففآالى نصف قوته لمدة 48
ساعه .

9- اعطاء الطفل كميات كبيرة من السوائل مهم للغاية .

10- غيري حفاضات الطفل المبلل اولآ بأول مع المحافظه
على النظافه والجفاف.

11- أحسبي عدد مرات التبرز مع ملاحضة لةن البراز.


وأهم شيء يجب الانتباه اليه في حالة الجفاف
والذي علاماته:

1-نقصان كمية البول
2- العيون الغائرة / عدم وجود دموع عند البكاء
3- جفاف اللسان داخل الفم
4- العطش الشديد
5- الفتور الزائد

يجب مراجعة الطبيب في حالة:

1- وجود أي علامات المذكره
2- اصابة الطفل بحمى درجة حرارتها أكثر من 38 درجة
3- ازدياد حالة الاسهال والتقيؤ أواستمرارهما أكثر من 48ساعة
أو وجود دم مصاحب للاسهال أو ان يكون التقيؤ أخضر اللون
أومصحوبآ بدم



متى يجب استدعاء الطبيب؟

يعرف أغلب الأهل بالفطرة متى يكون طفلهم مريضاً من خلال التغييرات التي
تطرأ عليه. فقد يفقد حيوته المعتادة فيرفض طعامه ويصبح أكثر التصاقاً
بوالديه. إلا أن الأم أو الأب لا يستطيع دائماً تشخيص العلة لدى طفله،
فضلاً عن أنه لا يستطيع تقرير ما إذا كانت الأعراض خطرة أم إذا كانت ستتطور
نحو الخطورة. ونظراً لأن الطفل المريض مزعج دائماً فقد يصبح الوضع أكثر
إزعاجاً إذا لم تستطيعي أن تقرري استدعاء الطبيب أم لا. في بعض الظروف وبعد
إصابة خطرة مثلاً، يجب اللجوء إلى مساعدة طبية على الفور وهذه الحالات
واضحة عند أغلب الأهل. لكن هناك الكثير من الحالات التي لا تكون خطورتها
ظاهرة، وهنا يبدأ القلق:
«هل الأعراض التي تبدو على طفلي عادية أم أنها ستتطور نحو الأسوأ؟» عليك
التذكر أن أغلب الأطباء لا يمانعون إن أنت ناشدتهم النصح. اتبعي غريزتك
دائماً وإن ساورتك الشكوك اتصلي بطبيبك.
وإذا كان طفلك لا يزال في مرحلة استكمال علاجه ولم تطمئني إلى تحسنه، اتصلي
بطبيبك ثانية. لا تصحبي طفلك إلى قسم للطوارئ لأن الطبيب هناك لن يكون
بوسعه تغيير علاج طفلك دون استشارة طبيبك المعالج أولاً.
تجدين أدناه لائحة بالظروف التي يجب عليك استدعاء الطبيب في حال التعرض لها. وكل العوارض مهمة فلا تهمليها أبداً.
درجة الحرارة:
ـ درجة حرارة مرتفعة تزيد على ْ39 م ْ102.2) ف(.
ـ درجة مرتفعة تزيد على ْ38 م ْ100.4) ف( بالإضافة إلى علامات مرضية أخرى.
ـ درجة حرارة مرتفعة مترافقة مع اختلاج (تشنج عضلي)، أو درجة حرارة مرتفعة إذا ما سبق لطفلك أن أصيب باختلاجات.
ـ درجة حرارة مرتفعة يصاحبها تيبس في الرقبة وألم في الرأس.
ـ درجة حرارة تقل عن ْ35 م ْ95) ف( تصاحبها برودة في الجلد، ودوار، وفتور.
ـ درجة حرارة تسقط ثم ترتفع ثانية فجأة.
ـ درجة حرارة تزيد على ْ38 م ْ100.4) ف( لأكثر من ثلاثة أيام.
الإسهال:
ـ إذا عانى طفلك من الإسهال لأكثر من ست ساعات.
ـ إذا صاحب الإسهال ألم في البطن، وارتفاع في الحرارة، أو أية إشارات مرضية.
القياء:
ـ إذا تقيأ طفلك لأكثر من ست ساعات قياء متواصلاً وعنيفاً.
ـ نوبات دوار مصحوبة بغثيان وألم في الرأس.
ـ غثيان وتقيؤ مصحوب بألم الجانب الأيمن من البطن.
فقد الشهية:
ـ إذا عاف طفلك فجأة الطعام أم إذا كان لم يبلغ الستة أشهر وتوقف عن النمو.
ـ إذا كان طفلك يتمتع عادة بشهية فائقة ورفض الأكل يوماً كاملاً وبدا فاتر الهمة.
الألم والانزعاج:
ـ إذا شعر طفلك بألم في رأسه وبدا مريضاً وأحس بالدوار.
ـ إذا اشتكى طفلك من عدم وضوح الرؤية، خاصة إذا لم يمض وقت طويل على تلقيه ضربة على رأسه.
ـ إذا شعر طفلك بألم في الجهة اليمنى من البطن وأحس بالمرض.
التنفس:
ـ إذا تثاقل تنفس طفلك وتحركت أضلاعه بشدة مع كل نفس.


***
أطفــا لــــــنــا ومص الأصابع

يعتبر مص الأصابع لدي الأطفال من العادات الأكثر شيوعا بل ويمكن اعتبارها
سلوكاً عادياً في مرحلة الطفولة المبكرة , ويبدأ هذا السلوك في الأسابيع
الأولى من العمر ويكثر في السنة الأولى والثانية ثم يقلع عنه الأطفال في
أعمار متفاوتة إلا أنه إذا استمر إلى ما بعد السادسة فإنه ينبغي الحث عن
مسبب هذه العادة , ومما يلفت الانتباه أن هذه الظاهرة تنتشر بين الإناث
أكثر من الذكور.
أضرار مـص الأصابــــع:-
تشير كثير من الدراسات إلى أن مص الأصابع له أثار ضارة على الأسنان الدائمة
خلال العام السابع ,كما أن عمر الطفل ومدة المص وشدته وحالة الفم تؤثر في
إمكانية حدوث مشكلات للأسنان مثل:-
1/ نتوء الأسنان إلى الخارج . 2/ عدم إطباق الأسنان بشكل صحيح .

3/ حدوث مشكلات في المضغ والتنفس 4/ ضعف نمو عظام الفكين.

ماهي أسباب مص الأصابع ؟!:-

1/ نظام التغذية تقصير فترة الرضاعة, الحرمان من الطعام , عدم توفر غذاء كاف .

2/ المتعة والراحة.

3/ عدم إشباع حاجات الطفل النفسية وذلك ,, أ- افتقار الطفل للحنان والعطف

ب/ عدم حصوله على قدر كاف من الرضاعة الطبيعية التي تمنحه الحاجة إلى الأمن النفسي

ج/ أساليب المعاملة مع الطفل والتي تكون أحيانا غير مناسبة كالتدليل الزائد
أو القسوة المفرطة أو التضارب في أساليب المعاملة بين الأب والأم .

4/ المرور بأوقات الضيق والعناء حيث يرجع الطفل إلى هذه العادة بعد سنوات
من نموه بعد أن يكون قد تخلى عنها ,وذلك عندما يشعر بأنه مهدد بالانفصال عن
أمه أو مهدد بالعقاب أو عند شعوره بالنقص والإهمال والنبذ أو بسبب ضعفه في
متابعة دروسه.

5/ القلق والشعور بالوحدة والعزلة

6/ تنفيس الطاقة الزائدة . 7/ التوتر الأسري.

8/ الإصابة ببعض الأمراض الجسمية مثل ضيق التنفس والتهاب اللوزتين وسوء الهضم واضطرابات الغدد.
9/ عدم الاستقرار النفسي بسبب شعور الطفل بالعجز الجسمي أو العقلي.

كيفية التغلب على المشكلة:-1/

التجاهل ,,, وينصح به للأطفال دون سن السادسة وقبل ظهور الأسنان الدائمة .
2/ التوجيه,,,, ويكون للأطفال في سن المدرسة وذلك بشرح إمكانية حدوث تشوه في أسنانهم إن هم استمروا في هذه العادة.
3/ الثواب والعقاب,,,,,, وذلك بالمدح الاجتماعي أو المادي بحيث يوضع للطفل
نجمة على لوحة منشورة كلما شوهد وإصبعه ليس في فمه وذلك بالتدرج في البداية
بمراقبته أثناء النهار ثم في الليل.
العقاب,,,, أما إذا ارتبط مص الإصبع بنشاط يحبه الطفل فإنه يحرم منه لفترة
قصيرة عن هذا النشاط كلما شوهد وهو يمص إصبعه أثناء أداء هذا النشاط .
4/ إبعاد المثيرات:-
فإذا أرتبط هذا النشاط بلعبة معينة أبعدت هذه اللعبة
5/ السماح للطفل بالاختلاط بمن هم في سنه .
6/ إيهام الطفل بعلاجه وذلك بدهن إصبعه بزيت زيتون أو لون على الإصبع الذي اعتاد على مصه
7/ استخدام مصاصة كاذبة,,,, وذلك لأن الطفل لا يتعلق بها وغالباً ما يتركها
عند سن الثالثة , كما أن احتمال حدوث تشوه للأسنان عند استخدامها أقل من
مص الإصبع .
8/ توفير الأمان للطفل .
9/ أساليب أخرى:- 1/ التذكير 2/ المنافسة 3/ تركيب أدوات خاصة على الأسنان


يتبع

الأمراض التى تصيب الأطفال فى الشتاء

أرجع معظم الأطباء المتخصصون الإصابة بأمراض الشتاء عند الأطفال إلى
التهابات فيروسية تصيب الجهاز التنفسي العلوي وتلعب تقلبات الجو دوراً
مهماً في انتشار هذه الأمراض.. ويطلق العامة على هذه الأمراض "أمراض البرد
أو أمراض الشتاء".

وتنتقل هذه الأمراض عادة عن طريق الجهاز التنفسي العلوى(الأنف والحلق)،
وغالباً ما تنتقل من شخص إلى آخر بواسطة التلامس المباشر سواء كان باليد،
الكحة، العطاس.

ويقدر خبراء الصحة فيروسات البرد بحوالى مائتى فيروس، ومعظم الأطفال حتى
الأصحاء منهم يتعرضون للإصابة بهذه الفيروسات ستة مرات سنوياً على الأقل.

أعراض أمراض الشتاء؟

ومن الأعراض التى غالباً ما تصاحب الأطفال (سيلان وانسداد الأنف، ارتفاع
درجات الحرارة، التهاب في الحلق، وفي بعض الأحيان يصاحبه كحة وخشونة
بالصوت، احمرار العينين، وتضخم بالغدد الليمفاوية).
وينصح عند ظهور أى من هذه الأعراض على الطفل بضرورة الذهاب إلى الطبيب أو استدعاؤه سريعاً حتى لا تتفاقم المشكلة.
وعادة ما تستمر الحرارة لمدة لا تتجاوز ثلاثة أيام وتختفي الأعراض المتعلقة
بالأنف والحلق خلال أسبوع، أما الكحة فقد تستمر ما بين 2 إلى 3 أسابيع.

العلاج

والعلاج في هذه الأمراض الفيروسية يكمن فى محاولة تخفيف الأعراض المصاحبة
لهذه الأمراض، وذلك بسحب إفرازات الأنف وتنظيف أنف الطفل خاصة قبل الرضاعة
وقبل النوم.
- ويجب ألا ننصح الطفل بالتمخط، حيث إنه يؤدي إلى التهابات في الجيوب والأذن الوسطى، فاستنشاق الإفرازات وبلعها أقل ضرراً من التمخط.

كيف يمكن التغلب على تلك الأعراض؟

انسداد الأنف.. ينصح باستخدام نقط الماء الدافئ أو نقط الملح بالإضافة إلى
شفط هذه الإفرازات من الأنف، وتعتبر نقط الماء الدافئ ذات مفعول يفوق مفعول
معظم الأدوية التي تستخدم بهذا الخصوص.
الحرارة.. ينصح بعلاجها بمخفضات الحرارة.
التهاب الحلق.. يمكن استخدام حلوى خاصة للأطفال الذين تزيد أعمارهم على
أربع سنوات أما الأطفال الأكبر من سنة فيفضل احتساء شربة الدجاج الدافئة.
الكحة.. ينصح باستخدام أدوية الكحة، خاصة للأطفال الذين تزيد أعمارهم على أربع سنوات.

الأعراض التي تشير إلى حدوث التهابات بكتيرية ثانوية:

1- التنفس بصعوبة بعد تنظيف الأنف.
2- ظهور التعب على الطفل بصورة أكبر.
3- استمرار ارتفاع الحرارة أكثر من ثلاثة أيام.
4- استمرار سيلان الأنف أكثر من عشرة أيام.
5- وجود إفرازات صفراء من العينين.
6- وجود ألم في الأذن، والجيوب الأنفية.

عندئذ يجب استشارة الطبيب مرة أخرى واستدعاؤه على الفور واتباع تعليمات
الطبيب أمر مهم للغاية، حتى يمكن التخلص من كل تلك المشكلات والحفاظ على
أطفالنا.

***

التطعيمات.. تقي أطفالنا من الأمراض القاتلة

من النجاحات الكبرى التي حققها علم الطب في الماضي القريب هو اكتشاف كثير
من العوامل المسببة للأمراض التي تنتقل بالعدوى (الوبائية أو الانتانية).
ومنذ اكتشاف اول جرثوم والانسان في صراع لمحاولة استئصال مثل هذه الامراض،
وقد كان اكتشاف التطعيم (التلقيح) فتحاً آخر في هذا الميدان، اوصلنا الآن
الى التحكيم بحمدالله في كثير من هذه الامراض، بل ان بعضها استؤصل فعلاً من
على وجه البسيطة (مثل الجدري)، وبعضها في الطريق الى ذلك.
ما هو التطعيم؟ ولماذا نشدد على اجرائه بشكل دقيق؟
الفكرة من التطعيم هو احداث مرض خفيف على نطاق ضيق محتكم فيه في جسم
الانسان او الطفل، يحدث بعده مناعة عامة في الجسم تقاوم المرض الشديد
الحقيقي اذا تعرض له الإنسان، وهذا ما يسمى بالتطعيم الفاعل او الايجابي،
وهناك التطعيم السلبي بأن يعطي المصل المضاد للجرثوم او الفيروس للإنسان
ليقاوم الجرثوم، والمحضر مسبقاً خارج جسم الانسان (في الحيوانات).
ويجب ان تعطى اللقاحات للاطفال خاصة، لانهم سيتعرضون للكثير من الجراثيم
والفيروسات في بيئتهم، ولمنع اصابتهم بالكثير من هذه الامراض، ويجب ان تكون
هذه اللقاحات في مواعيدها المحددة لأنها لم تحدد بشكل عشوائي، وانما بناءً
على دراسات مطولة، وذلك لتعطي المناعة المطلوبة في اقرب وقت، ولأطول فترة
ممكنة.
كيف نفعل ذلك؟
بإعطاء اللقاح او التطعيم الذي هو عبارة عن جراثيم او فيروسات معالجة بشكل
خاص في المختبرات بحيث ضعفت قوتها، او بإعطاء جراثيم ميتة او جزء منها، او
إعطاء مستخلصاتها، او ذيفانتها (سمومها)، ويتم هذا الاعطاء عن طريق الفم او
بالحقن تحت الجلد او في العضل، بحيث ينتج عن هذا اثارة لجسم الانسان
لإفراز المضادات المناعية، لهذه الجراثيم او الفيروسات، وتبقى المضادات
المناعية هذه في الجسم فترة طويلة، تمنع خلالها حدوث المرض بإذن الله
تعالى. وقد نحتاج بين الفترة والاخرى ان نعيد تذكير الجهاز المناعي في
الجسم لإفراز المزيد من المضادات لهذا المرض او ذاك، فتكون هناك الجرعات
المنشطة من اللقاح.
هل توقيت اللقاحات ضروري كما في الجدول؟
طبعاً وعلينا التبكير ما يمكن قبل ان يتعرض لاخطار هذه الامراض التي نطعمه من اجلها.
ماهي المضاعفات التي قد تحصل من التطعيم؟
التطعيم كما ذكرت مادة تثير تفاعلاً مناعياً في الجسم فلا بد من حصول بعض
التفاعلات من ألم مكان الحقنة او انتفاخ واحمرار، وحرارة في الجسم ولكنها
كلها اعراض خفيفة وتدل على حدوث التفاعل المناعي المرجو من اللقاح، وحين
تكون هذه الاعراض شديدة فلا تترددي في مراجعة الطبيب.
هل يمكن ان يكون التطعيم سبباً في احداث مرض شديد؟
هناك نسبة بسيطة جداً في بعض اللقاحات تحصل فيها مضاعفات شديدة، ولكن هذه النسبة الضئيلة عديمة المقارنة بالفائدة المرجوة من اللقاح.
ما هي موانع استعمال اللقاح؟
اذا كان الطفل مصاباً بأي مرض يرفع درجة الحرارة، او انه مصاب بطفح جلدي،
فيجب اخذ رأي الطبيب قبل التطعيم، وكذلك فان بعض التطعيمات التي تستنبت في
وسط يحتوي على البيض، مثل لقاح الحصبة (الثلاثي الفيروسي mmr) يجب ان تعطي
بحذر اذا كان الطفل يتحسس من البيض، وقد لا تعطي الا بعد اخذ بعض
الاحتياطات.
كيف اتصرف اذا ارتفعت حرارة طفلي او حصل ألم موضعي؟
موضعياً يمكن وضع الكمادات الباردة للتخفيف من التفاعل الالتهابي، كما يمكن
اعطاء خافضاً للحرارة في حال ارتفاع حرارة الجسم لاكثر من (,385) درجة،
ويمكن اعطاء الخافض سلفاً اذا كان الطفل لديه استعداد للتشنج.
اذا فاتني موعد التطعيم ماذا افعل؟
يجب اعطاء الطفل اللقاح في اقرب فرصة للموعد الفائت، ويمكن مراجعة الطبيب لترتيب ذلك.
هل هناك تطعيمات اخرى هامة غير الموجودة في بطاقة التطعيمات؟
ان التطعيمات الاجبارية الموجودة في بطاقة التطعيم هي اهم التطعيمات وهناك
تطعيمات اخرى هامة بشكل الزامي في دول اخرى غير المملكة، ولكنها ليست بنفس
الاهمية، مثل لقاح الحماق (جدري الماء او العنكز)، وهناك لقاحات اخرى
اختيارية اقل اهمية مثل لقاح فيروس الانفلونزا.
كما ان هناك لقاحات هامة واجبارية ولكنها موسمية، وتعطى في حالات خاصة مثل
لقاح الحمى الشوكية للمسافرين للمناطق الموبوءة، كما ان هناك تطعيمات تعطى
للاطفال ذوي الظروف الخاصة، لانهم عرضة لاصابات معينة، مثل المصابين بقصور
الكلية، واصحاب الامراض الصدرية المزمنة، وفقر الدم المنجلي، والاطفال
الذين استؤصل الطحال عندهم. قريبتي اعطت كل التطعيمات لأولادها ثم اصيبت
ابنتها بالحصبة!!
من الممكن ان تكون المناعة المتكونة جزئية لسبب ما، ويصاب الطفل بالحصبة،
وتكون مخففة وقليلة الخطورة، كما ان هناك احتمالاً ان يكون الطفح الجلدي
الذي اصاب الطفلة المذكورة ليس الحصبة، اذ ان هناك العديد من الفيروسات
وبعض الجراثيم التي تؤدي الى طفح جلدي يشبه الحصبة.

***

السمنة المفرطة عند الاطفال

السمنة المفرطة في الأطفال هي أن يكون وزن الطفل أكثر من الوزن الطبيعي
بالنسبة لسنه، نوعه (بنت أم ولد)، وطوله. هناك عاملان رئيسيان وراء الإصابة
بالسمنة المفرطة: العامل الأول هو أسلوب حياة الطفل مثل عادات أكله
وعاداته الرياضية، والعامل الثاني هو الأسباب الطبية مثل عوامل الهرمونات
أو العوامل الوراثية.


أسلوب حياة الطفل

لا شك أن الغزو الكبير الذى حدث لحياتنا من الكمبيوتر، الإنترنت، القنوات
الفضائية، وألعاب الكمبيوتر قد أدى إلى تحول حياة الأطفال وحتى حياة الشباب
إلى أسلوب حياة يتسم بالجلوس أغلب الوقت. لقد تزايد تفضيل الناس للجلوس فى
البيت لمجرد مشاهدة التليفزيون أو اللعب على الكمبيوتر عن قيامهم بأشياء
تتطلب النشاط أو الحركة. إن عدم ممارسة الأطفال للرياضة بانتظام وميلهم
للجلوس سواء بسبب كسلهم أو بسبب نقص التشجيع والإرشاد من جانب آبائهم
لممارسة الأنشطة البدنية قد ينتج عنه أطفال غير أصحاء ويعانون من سمنة
مفرطة.

تلعب عادات أكل الطفل وكذلك نوعية الأغذية التى يتناولها دوراً فى حدوث
السمنة المفرطة. على سبيل المثال أكل الطفل لكميات أكثر من اللازم من
الأطعمة ذات السعرات الحرارية العالية بدلاً من تناوله الأطعمة الصحية، أو
أكل الطفل دون أن يجوع أو أكله أثناء مشاهدة التليفزيون أو عمل الواجبات
المدرسية، كل ذلك يؤدى إلى السمنة المفرطة. كذلك فإن خدمة توصيل الأكلات
السريعة للمنازل قد جعلت الأمر أسوأ لأن ذلك شجع الأطفال على تناول الأطعمة
الغير صحية.

إن المحصلة النهائية لتناول الأطعمة الغير صحية وفى نفس الوقت أسلوب حياة
الطفل التى تتسم بالكسل هو زيادة السعرات الحرارية التى يتناولها الطفل
وقلة نسبة حرقها. يضاف إلى ذلك الاعتقاد الخاطئ لدى كثير من الأمهات بأنهن
كلما أطعمن أطفالهن أكثر كلما أصبحوا أكثر صحة.

العوامل الطبية

تقول د. أميرة شمس الدين – أستاذة الأمراض الباطنة بجامعة الإسكندرية:
"هناك العديد من الأسباب وراء السمنة المفرطة فى الأطفال. من الأسباب
الرئيسية التى تؤدى إلى السمنة المفرطة فى الأطفال هى نقص نشاط الغدة
الدرقية. السمنة فى هذه الحالة يصاحبها تأخر فى التسنين، أرق، خشونة فى
الجلد، بالإضافة إلى خشونة شعر الطفل." تضيف د. أميرة أن السمنة المفرطة قد
تحدث أيضاً نتيجة نشاط زائد لمركز معين فى المخ مسئول عن تنظيم الشعور
بالجوع والشبع، وهو ما يجعل الشخص يشعر بالجوع المستمر والرغبة فى الأكل.

توضح د. أميرة قائلة: "من الأسباب الأخرى المسببة للسمنة المفرطة فى
الأطفال هو الإفراز الزائد للكورتيزون من غدة موجودة أعلى الكلى، ويأتى
الشك فى أن الطفل مصاب بهذه الحالة عند تركز السمنة فى الجزء العلوى من
الجسم وفى الذراعين ونحافة الساقين بالإضافة إلى وجود خطوط حمراء على
البطن. من الأسباب الأخرى أيضاً التى تسبب السمنة المفرطة هو الاستخدام
الخاطئ للكورتيزون عند علاج بعض الأمراض."

أما بالنسبة للعامل الوراثى، فتوضح د. أميرة أنه يلعب دوراً ولكنه دور غير رئيسى فى الإصابة بالسمنة المفرطة.

المشاكل الصحية التي تنتج عن السمنة المفرطة

سواء حدثت السمنة المفرطة نتيجة سبب طبى أو بسبب أسلوب الحياة، فإن السمنة
المفرطة فى الأطفال هى أمر لا يجب التهاون فيه. تؤكد د. أميرة قائلة:
"الطفل الذى يعانى من سمنة مفرطة يكون أكثر عرضة لمشاكل صحية معينة مثل
الربو، ارتفاع ضغط الدم، وأمراض القلب. كما أن الأطفال الذين يعانون من
سمنة مفرطة يظهرون استعداداً للإصابة بنوع من السكر الذى يصيب الكبار. كذلك
فإن اضطراب النوم نتيجة عدم القدرة على التنفس بشكل طبيعى هى أحد المشاكل
الأخرى التى قد يعانى منها هؤلاء الأطفال. وهناك حقيقة أخرى يجب التنبه
لها، وهى أن الطفل الذى يعانى من سمنة مفرطة عادةً يعانى أيضاً من سمنة
مفرطة عندما يكبر وذلك لأن كمية الخلايا الدهنية التى تتكون فى الطفولة لا
تقل مع السن من حيث العدد، وعندئذ يكون هناك احتمال أكبر لتعرضه للمشاكل
التى تصيب الكبار الذين يعانون من السمنة المفرطة."

المشاكل النفسية التى تنتج عن السمنة المفرطة

توضح د. أميرة أن الضغوط النفسية التى تواجه الطفل الذى يعانى من السمنة
المفرطة تعتبر أيضاً مشكلة، وهى كثيراً ما تتضمن سخرية زملائه منه. وتضيف
قائلة: "هؤلاء الأطفال يكونون دائماً فى حالة اختبار، سواء فى المدرسة أو
فى النوادى حيث يطلب منهم ممارسة رياضات وألعاب ليست لديهم اللياقة
لممارستها. كذلك هناك العديد من المواقف الأخرى التى يتعرض لها هؤلاء
الأطفال وتشعرهم أن بهم خطأ ما، على سبيل المثال عندما يخرجون لشراء ملابس
ولا يجدون مقاسهم، …الخ." كآباء وأمهات يجب أن تقوموا بمساندة أطفالكم
معنوياً وفى نفس الوقت تشجعونهم على أن يكونوا أكثر صحة. إليكم بعض
الاقتراحات:

* تأكدا من أن طفلكما يعرف و يعى تماماً أنه محبوب ومقبول بغض النظر عن وزنه، هذا هام للغاية بالنسبة لتقديره لذاته وثقته بنفسه.
* استمعا إلى ما يضايق طفلكما بخصوص وزنه، فقد يحتاج لأن يتحدث معكما عن شئ
حدث له فى المدرسة مثل أن يكون قد سخر منه أحد زملائه بسبب وزنه. فى مثل
هذه الحالات سيحتاج الطفل للتحدث مع شخص يحبه ويفهم مشكلته.
* تكلما مع طفلكما بصراحة وبشكل مباشر عن وزنه دون إصدار أحكام. لا تخافا
من مواجهة مشكلة طفلكما، فبفتح الموضوع ستستطيعان فى النهاية معرفة مشاعر
طفلكما تجاه نفسه ويمكنكم إيجاد حلول معاً.

من كل النواحى، فإن السمنة فى مرحلة حرجة من مراحل العمر مثل مرحلة الطفولة
لا تكون ميزة كما يعتقد البعض. إذا كان لديكما شك فى أن طفلكما يعانى من
سمنة مفرطة ولكن لستما متأكدين، فمن الأفضل اللجوء لاستشارة إخصائى. غالباً
سيقوم الطبيب بحساب نسبة طول الطفل إلى وزنه، ثم يتم بعد ذلك مقارنة
النتيجة بجدول النمو - فى الجزء الخاص بعمر طفلك ونوعه - وذلك لكى يتم
تحديد درجة السمنة إن وجدت. بعد ذلك يتم عمل بعض الفحوصات لتحديد سبب
السمنة، ثم يقوم الطبيب بوصف خطة تغذية معينة للطفل. فى كل الحالات حتى لو
لم يكن طفلك سميناً، يجب أن تكون من أولى أولوياتكم أن يكون نظامكم الغذائى
متوازناً.

طرق لتجنب الإصابة بالسمنة المفرطة والحفاظ على التغذية السليمة:

* شجعا طفلكما على ممارسة الرياضة بانتظام.
* خذا طفلكما بانتظام إلى النادى أو إلى أى حديقة عامة حيث يستطيع اللعب والجرى بحرية مع بقية الأطفال.
* ضعا حدوداً حاسمة بالنسبة للوقت الذى يقضيه طفلكما يومياً أمام التليفزيون أو الكمبيوتر أو فى اللعب بألعاب الفيديو.
* اشركا أطفالكما فى التخطيط للوجبات وفى التسوق عند شراء البقالة. انتهزا هذه الفرصة وعلماهم كيفية اختيار الغذاء الصحى.
* تناولوا وجباتكم مجتمعين سوياً على مائدة الطعام بقدر الإمكان.
* تجنبوا الأكل أمام التليفزيون.
* تناولوا الوجبات الخفيفة الصحية مثل الفواكه والخضروات الطازجة، العصائر
الطازجة، الزبادى، الجبنة قليلة الدسم، فتناول هذه المأكولات أفضل من تناول
"البمبونى" والشيكولاتة.
* لا تستخدمى الطعام كمكافأة أو كعقاب. أحياناً تستخدم الأمهات "الحلاوة" كوسيلة لمكافأة الأطفال وهذا يجعل الأطفال يعشقونه أكثر

وقاية العين تبدأ منذ الولادة

1 ـ في حالة ولادة الطفل قبل أوانه يجب الكشف على عيونه وهو في العناية
المركزة في جهاز الحاضنة، لأنه يمكن وقاية الطفل من تليف الشبكية اذا تم
اكتشافه مبكرا وذلك باستخدام طرق بسيطة مثل الليزر.

2 ـ في حالة ولادة الطفل كامل النمو اي ليس خديجا يجب ايضا عرضه على طبيب
عيون اطفال للاطمئنان على حالة العين حتى ولو بدت سليمة، خاصة:
ـ عند وجود مرض وراثي بالعائلة مثل المياه البيضاء أو الزرقاء أو ضعف
الشبكية، وغيرها من الامراض الوراثية. وعند اكتشاف المياه البيضاء أو
الزرقاء لا بد من طلب العلاج فورا لأن عامل الوقت مهم جدا.

ـ عند وجود بياض في حدقة احدى أو كلتا العينين.

ـ عندما تكون احدى أو كلتا العينين كبيرة أو صغيرة عن الحجم الطبيعي.

ـ عند وجود دموع كثيرة في احدى أو كلتا العينين.

ـ عند اهتزاز احدى أو كلتا العينين.

ـ عند وجود افرازات غير طبيعية.

ـ عند ملاحظة عدم استجابة الطفل للضوء أو الاشارات.

ـ عند وجود حول في احدى أو كلتا العينين.

ـ لا بد من فحص الاطفال المصابين بأمراض ولادية، وذلك لتأهيل نظرهم وتنمية مهاراتهم.

ـ الآلات الحادة والاقلام والالعاب النارية من أهم اسباب اصابات العين عند الاطفال، فلا بد من ابعادها عن ايديهم.

ـ قبل الدخول للمدرسة لا بد من فحص نظر الطفل فحصا دقيقا في عمر (4 ـ 5)
سنوات لتلافي اي خلل، مثل الحول وكسل العين. والحول عند الاطفال من أهم
الحالات المرضية التي لا بد ان تعالج مبكرا، لأنه من الاسباب التي تؤدي الى
فقدان البصر، وعلاجه يعتمد على نوعه، فمن الممكن ان يعالج بنظارة طبية أو
عملية جراحية أو كليهما معا حسب الحالة.

ـ عند حدوث التهابات بالعين مثل الحساسية أو الرمد الربيعي لا بد من
استشارة الطبيب المختص وعدم اللجوء الى الصيدليات للحصول على القطرات،
فهناك الكثير من الاطفال الذين فقدوا بصرهم بسبب قطرة من دون استشارة طبيب.

ـ طول النظر أو قصره أو الاستجماتيزم من مسببات ضعف الابصار ويمكن علاجه
بإعطاء الطفل نظارة من عمر ستة أشهر اذا كان لديه خلل يستوجب ذلك.

ـ اختلاف درجة النظر بين العينين يؤدي لكسل واحد منهما، والكسل يؤدي لفقدان
النظر حتى لو كانت العين سليمة ويكون علاجه بتصحيح النظر بلبس نظارة أو
عدسات لاصقة، بالاضافة الى تنشيط العين الكسولة بتمرين يتطلب تغطية العين
القوية

***

الحَــــوَل..

معظم الأطفال تحوّل أعينهم لجهة أو لأخرى في بعض الأوقات خلا ل الأشهر الأولى من عمرهم.
وفي معظم الحالات تستقر العينان وتستقيمان إذا تقدم الطفل في السن.
أما إذا كانت عينا الطفل تحولّان إلى جهة معينة أو أخرى كل الوقت أو
معظمه،حتى وإن كان في الشهر الأول أو إذا كانت عيناه لم تستقرا بعد بلوغه
الشهر الثالث من عمره،
فينبغي حينها أن إستشارة طبيب عيون
وقد تظن الأم حين ترى طفلها في بعض الأحيان قد إحولت عيناه أثناء تطلّعه
لشيء في يده أنّ هذا حول..ولكنه شيء طبيعي إذ تحوّل عيناه بسبب تركيزه فيما
يرى..مثلنا نحن الكبار.

والسبب الرئيسي الذي يدعونا إلى فحص عيني الطفل من حينها أنه قد يصاب
بالعمى تدريجيّاً في العين التي لا يبذل مجهوداً مبكراٍ لإستعمالها.
فإذا إنعدم التنسيق بين العينين الإثنتين للتركيز على شيءمن الأشياء فإن
كلاً منهما ترى مشهداً مختلفاًإلى حد ما. وهو أمر يزعج الطفل...
وإذا إستمر الأمر على هذه الحال يصبح من الصعب إعادة البصر إلى تلك العين .
إن مايقوم به طبيب العيون هو أن يعيد تلك العين إلى العمل،وذلك بوضع حجاب
فوق العين السليمة في معظم الأوقات حتى يضّطر الطفل للإعتماد على عينه
المصابة.
وقد يشير الطبيب في بعض الأحيان إلى إستعمال النظارات لتحسين التنسيق بين العينين.
والطبيب وحده هو من يقرّر إذا ماكانت هناك حاجة لإجراء عملية أم لا.

وغالبا ماتتساءل الأم إذا ماكان من المناسب تعليق الألعاب فوق السرير ..
يجب ألا تعلّقي الألعاب فوق أنف الطفل مباشرة بل على مسافة تمكن الطفل من أن يتناولها بيده..




لها آثار خطيرة بالقلب:
التهاب اللوزتين.. يسبب الحمى الروماتيزمية

الحمى الروماتيزمية (Rheumatic fever) من اهم اسباب حدوث امراض القلب
المكتسبة عند الأطفال، لذا فالوقاية منها يجنب الطفل مشاكل كثيرة، منها ان
يعيش بمرض مزمن في القلب أو الوقوع فريسة لأمراض تؤثر بالسلب على صحته.
إن طريقة حدوث الحمى الروماتيزمية مازالت مجهولة حتى الآن، لكن وجد ان
العدوى بالبكتريا السبحية مجموعة أ (Gruop A Bhaemolytic streptococci) أحد
الأسباب، وغالبا ما تحدث الحمى الروماتيزمية بعد العدوى المتكررة بهذا
الميكروب والذي دائما ما يصيب اللوزتين والحلق ولكن قد يسبب العدوى في
اماكن اخرى مثل الجلد والجهاز التنفسي، وهناك دلالات تقول ان جدار الخلية
لهذا الميكروب يحتوي على بروتين يتفاعل مع الغشاء المغلف لخلايا عضلة القلب
وايضا الغشاء المغلف لخلايا طبقة العضلات بالاوعية الدموية للاوردة
الصغيرة ووجد ايضا ان الاجسام المضادة لهذا البروتين البكتيري والاجسام
المضادة المتكونة بجسم المريض نتيجة العدوى تتفاعل بنفس الطريقة السابقة مع
الاغشية المغلفة لخلايا عضلات القلب والاوعية الدموية وكل هذه التفاعلات
تسبب التهابا غير ميكروبى بعضلة القلب والاوعية الدموية والجلد والمفاصل قد
تؤدي إلى تغيرات باثولوجية تنتج عنها مضاعفات واعراض ما يسمى بالحمى
الروماتزمية وغالبا ما تحدث العدوى بالبكتيريا السبحية اولا ويتبع ذلك
بحوالي 13 اسابيع حدوث الحمى الروماتيزمية ثم يتبع تكرارها.
وهناك أسباب تساعد على حدوث الحمى الروماتزمية منها:
التاريخ الأسري (العامل الوراثي): فإصابة أفراد الأسرة بالحمى الروماتيزمية عامل مؤثر في حدوث هذه الحمى في الأفراد الآخرين.
العمر: الحمى الروماتيزمية تحدث غالبا بين عمر 4 سنوات وحتى15 سنة ومن الممكن في أعمار اقل أو بعد سن 15 لكن بصورة أخف.
الحالة الاقتصادية:ترتفع نسبة حدوث الحمى الروماتيزمية في الاوساط الفقيرة
وذلك بسبب الزحام مما يؤدي إلى كثرة اصابة الأطفال بعدوى البكتيريا
السبحية.
تكرار العدوى بالبكتيريا السبحية:
يكون عاملا مؤثرا في حدوث تكرار الحمى الروماتزمية.
الفصول: تحدث الحمى الروماتيزمية غالبا في فصل الشتاء.
الأعراض
هناك علامات كبرى للحمى الروماتيزمية وأخرى صغرى ويتم التشخيص بناء على ظهور هذه الأعراض.
اولا: الاعراض الكبرى
التهاب عضلة القلب (Carditis) مما ينتج عنه لغط بالقلب.
وتكرار الحمى الروماتزمية يؤدي في النهاية إلى ضيق او اتساع او كليهما في صمامات القلب.
التهاب المفاصل (Arthritis)
يحدث التهاب في عدد من المفاصل الكبيرة مثل الركبة والانكل والكوع
والفخذوالرسغ والكتف، ويكون الالتهاب اولا في مفصل او اثنين لمدة اسبوع ثم
تزول الأعراض وفى نفس الوقت ينتقل الالتهاب إلى مفصل آخر وهكذا
كوريا (Chorea)
عرض عصبي وتحدث في 10% 15% من الحالات ويحدث للمريض اولا اختلال عاطفي
تتبعه حركات لاارادية سريعة غير منتظمة وليس لها هدف وغالبا ما تكون في
عضلات الوجه او الذراعين ويصاحبها ضعف في العضلات وهذا العرض غالبا مايختفي
تلقائيا من 3 أسابيع إلى ثلاثة أ شهر من بدء حدوثه، الحمرة (Erythema
marginatum): وتحدث في 5% من الحالات وتكون في شكل خطوط متموجة او حلقات
لها حافة حادة وغالبا ما تحدث في منطقة الجذع.
عقد تحت الجلد (subcutaneous nodules) وتكون في 1% من الحالات وهى عبارة عن
عقد صلبة غير مؤلمة تحت الجلد وغالبا ما تحدث فوق البروزات العظمية. ثانيا
العلامات الصغرى للحمى الروماتيزمية:
ارتفاع درجة الحرارة.
الم المفاصل.
الاصابة السابقة بالحمى الروماتزمية.
تحاليل الدم الايجابية مثل:
ارتفاع سرعة الترسيب.
ارتفاع خلايا الدم البيضاء،.
ارتفاع نوع من البروتين يسمى (CRP).
وهناك علامات تدل على حدوث العدوى الحديثة بميكروب البكتيريا السبحية مثلا
ارتفاع نسبة (ASOT) وهو جسم مضاد للبكتيريا السبحية ومزرعة الحلق الايجابية
للميكروب.
التشخيص
وتشخيص الحمى الروماتيزمية يتوقف على وجود العلامات الكبرى والصغرى، ولكي
نشخص الحمى الروماتيزمية يجب ان تكون هناك علامتان من العلامات الكبرى أو
واحدة بالاضافة إلى علامتين من العلامات الصغرى مع علامات الالتهاب
بالبكتريا السبحية السابق ذكرها.
ولكن و
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الطفل والامراض
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
عاشق الانمي :: الاقسام العامة :: قسم الطب والعلوم-
انتقل الى: